آثار ومتاحفأخبارثقافة وفنونجاليري الفنونرزنامة الفعالياتقطرنا

بمشاركة 10 فنانين.. «مطافئ» يعلن افتتاح معرض «المسافر هو الراوي» الأربعاء

 أعلن مطافئ: مقر الفنانين، عن افتتاح المعرض المرتقب “المسافر هو الراوي: معرض الإقامة الفنية في نيويورك وباريس” يوم الأربعاء الموافق 7 فبراير 2024، الذي يعرض أعمالًا متميزة أبدعها 10 فنانين موهوبين شاركوا في برنامجي الإقامة الفنية الدوليين في باريس ونيويورك.

و”المسافر هو الراوي: معرض الإقامة الفنية في نيويورك وباريس”، والذي سيقام في جاليري 3 و4 في مطافئ، سيستمر في استقبال الجمهور حتى 20 أبريل 2024، من السبت إلى الخميس من الساعة 9 صباحًا حتى 7 مساءً وأيام الجمعة من الساعة 1:30 ظهرًا حتى الساعة 7 مساءً. سيقدم هذا المعرض رحلة آسرة عبر وجهات النظر والتعبيرات الإبداعية المميزة التي استُلهمت من هاتين المدينتين الشهيرتين.

مطافئ: مقر الفنانين ‏هو برنامج للإقامة الفنية عالمي المستوى للمقيمين في قطر، يهدف إلى رعاية وتنشيط وتعزيز المجتمع الفني ‏والإبداعي ‏في قطر. ويتيح برنامج الإقامة الفنية‏ للفنانين الشباب ‏تنمية مواهبهم من خلال دعم إنتاجهم الفني، وتزويدهم بمشورة القيمين الفنيين، وتوجيه الخبراء ‏لهم‏، بالإضافة إلى توفير مساحة استوديو خاصة بهم. وفي نهاية إقامتهم، سيتمكن الجمهور من الاطلاع على أعمال الفنانين في معرض يقام في جاليري الكراج.

حقق برنامج الإقامة الفنية ‏نجاحًا باهرًا واتسع نطاقه ليشمل إقامة لمدة ثلاثة أشهر في المدينة الدولية للفنون في باريس، وأخرى بمدينة نيويورك في استوديو 209 نيويورك، وهو جزء من برنامج الاستوديو والقيمين الدولي (ISCP). ويُعد برنامج الإقامة فرصة يعرض من خلالها الفنانون الناشئون مواهبهم وإبداعاتهم على المستوى الدولي، كما صُمم لتشجيع الفنانين من خلال تزويدهم بتجربة غامرة في قلب المشهد الفني النابض بالحياة في مدن كنيويورك وباريس. كما يوفر البرنامج للفنانين أفقًا للتفاعل مع مجتمع الفن العالمي، واستكشاف وجهات نظر ثقافية متنوعة، وتطوير ممارساتهم الإبداعية.

قال خليفة العبيدلي، مدير مطافئ: “في مطافئ، نؤمن بأهمية تعزيز بيئة يزدهر بفضلها الفنانون. يجسد معرض “المسافر هو الراوي” المنظور العالمي والإبداع المتنوع اللذان ينشآن نتاج احتكاك الفنانين بثقافات مختلفة. ونحن ندعو الجميع لتأمل باقة من التعبيرات الفنية الغنية التي ظهرت إلى النور عبر برنامجنا الدولي للإقامة الفنية.”

قالت سعيدة الخليفي، قيمة المعرض: “كان تقييم هذا المعرض بمثابة رحلة اكتشاف، فقد شهدت تحول الأفكار إلى تعبيرات ملموسة. وتعكس الأعمال الفنية المختارة التبادل الثقافي والنمو الفني الذي خاضه كل مشارك خلال إقامتهم في نيويورك وباريس. فكل قطعة تحكي قصة، وتشكل مجتمعة قصة إبداع بلا حدود.”

الفنانون المشاركون من برنامج الإقامة بباريس هم إبراهيم الباكر، وVoyyyd، وفاطمة أحمد، ولولوة المغيصيب، ومريم التاجر، والفنانون المشاركون من برنامج الإقامة في نيويورك هم المها ناصر، وسعيدة الخليفي، وزينب الشيباني، ووضحى المسلم.

مواضيع ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!