تقاريرسياحة رياضيةمطولات

 «سبيتار».. قبلة الرياضيين العالميين الباحثين عن التأهيل والاستشفاء  

وضعت قطر مجال قدم كبير لها في سوق الطب الرياضي العالمي الذي يشهد نموا متزايدا عام بعد عام، وسط توقعات بأن يصل الى 14.9 مليار دولار عام 2027. وذلك بسبب امتلاكها أفضل مرافق الطب الرياضي إلى جانب مراكز التأهيل المتطورة التي تخدم آلاف الرياضيين داخل قطر وخارجها.

وأصبحت الدوحة وجهة أفضل اللاعبين الرياضيين في العالم والذين يحضرون إما للتأهيل، أو للعلاج من إصابات الملاعب، وذلك لامتلاكها «سبيتار» مستشفى قطر لجراحة العظام والطب الرياضي، والذي يعد أول مستشفى متخصص في مجال طب العظام والطب الرياضي في منطقة الخليج، ويوفر أعلى المعايير الممكنة في مجال العلاج الطبي للإصابات الرياضية، حيث يضم كبار المتخصصين فى الطب الرياضي على مستوى العالم. 

وافتتح مستشفى سبيتار عام 2007، وذلك لتلبية احتياجات كل من النوادي والاتحادات الرياضية في جميع أنحاء قطر، إلى جانب تقديم خدماته للرياضيين الدوليين وممارسي الرياضة المحترفين فى العالم بمجالات الطب الرياضي، والعلاج الطبيعي، وعلم الرياضة، وجراحة العظام، وإعادة التأهيل.

وتم اعتماده في عام 2009، “كمركز امتياز طبي فيفا” من قبل مركز الفيفا للتقييم والبحث الطبي، و”كمركز أبحاث اللجنة الأولمبية الدولية للوقاية من الإصابات وحماية صحة الرياضيين” في عام 2014، وفي 2015، تم الاعتراف بمستشفى سبيتار “كمركز مرجعي للاتحاد الدولي لكرة اليد لصحة اللاعبين والحكام”.

وفي تصريحات صحفية سابقة، كشف الدكتور عبدالعزيز الكواري، المدير التنفيذي لـ«سبيتار» سر تميز المستشفى وكيف أصبح من أفضل المؤسسات في بحوث الطب الرياضي، قائلا: “البحث العلمي يحتل أهمية بالغة بالنسبة لـنا، حيث إن تطوير المعرفة العلمية يحسن بشكل كبير الممارسة السريرية للرياضيين، ويقوم سبيتار بصفة مستمرة بإجراء برامج بحثية وتعليمية في مجال الطب الرياضي وجراحة العظام وعلوم الرياضة”.

ويضم «سبيتار» نخبة من الخبراء المتخصصين والاختصاصيين المزودين بأحدث ما توصلت إليه التقنيات الطبية من أجهزة حديثة، ولا يتوقف عمله على الوقاية من اصابات الملاعب، وتحسين أداء الرياضيين فقط بل إنه يقدم خدمات الدعم السريري، والمعرفة، واللياقة البدنية، والتغذية، وعلم النفس، والفسيولوجيا والتدريب البدني لمرافق ممارسي الرياضة بهدف تعزيز قدراتهم التدريبية والتنافسية.

فى بداية عام 2019 حصل «سبيتار» على شهادة اعتماد المستوى الماسي من الاعتماد الكندي الدولي للتميز، والتي تعد أرقى درجات الاعتماد التي تمنحها المنظمة للمؤسسات التي تتخذ من الجودة منهاجاً لعملها وتتابع بدقة مخرجاتها باستخدام أحدث الطرق العلمية وبنهاية العام 2022 تم تصنيفه ضمن أفضل 11 مركزا طبيا في العالم.

استقبل سبيتار خلال السنوات القليلة الماضية العديد من نجوم كرة القدم العالمية سواء خلال أحداث كأس العالم قطر 2022 أو عبر فعاليات رياضية داخل وخارج قطر، ومنهم على سبيل المثال لا الحصر الأرجنتيني ليونيل ميسي والفرنسي كليان إمبامي والبرازيلي نيمار دا سيلفا، والفرنسيان بكاري سانيا وبليز ماتودي، والعاجي الدولي السابق ديدييه دروغبا هذا بالاضافة إلى علاج كوكبة من النجوم العالميين الآسيويين والأفارقة والعرب والأوروبيين في الرياضات المختلفة.

مواضيع ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


For security, use of CloudFlare's Turnstile service is required which is subject to the CloudFlare Privacy Policy and Terms of Use.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!